عرض النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    مشرفة سابقة
    هذا المستخدم ليس لديه حالة
     
    الصورة الرمزية a7rar
    تاريخ التسجيل
    03-05-2009
    المشاركات
    8,534

    إفتراضي وجـــــــوه مقنّـعــــة..




    كثيرة هي الوجوه التي تواجهنا في حياتنا
    بمختلف اشكالها وملامحها وتفكيرها




    هي منوعه منها من يتملك الطيبه والمصداقية
    ومنها من يتسم بالخداع والتصنع والغدر




    فالصنف الأول واضح للجميع
    والثاني صنف ونوع خفي عن الأعين



    وليس خفي عن الأنظار او لايُرى بالعين
    لا..بالطبع ولكنه مايخفى هو مقاصده وماربه




    وجوه متوارية باساليبها حتى لاتظهر بوجهها الحقيقي
    اذ لا نملك نحوها إلا أن نسميها




    ●[¦!•وجـــــــــوة مـــــــقـــــــــنّــعــــة•!¦]●





    هي وجوه مغلفة او مقنعة سمها ماشئت
    تقلب الحقائق وتصنع شيء من لاشيء




    قد تكون حقيقتها تخفى على الكثير لكن الأكيد
    أن الحذق قادر على معرفه ما ورائها




    هي بيننا تتواجد وللأسف أنها تتكاثر
    كوباء يوشك أن يفتك بضمائرنا



    وجوه أعطت قلوبها إجازة
    تتوارى خلف اقنعة لحجب مقاصدها





    قد تكون وجوه مقنّعة لكنها ليست مقنِعة
    فالقناع لايقدر على إقناعنا بخلاف قناعاتنا




    وجوه تتصنع الطيبة والمثالية والإنصاف
    في حين أنك ترى منها في الوجه مالاترى بالخلف





    بشاشة وثناء وطيبة في محياك
    وحقد وحسد وسخرية من خلفك



    تعمل دائما في خفاء.. والظلام هو مسكنها
    وجوه يخفون في صدورهم ما لايبدون لك




    وجوه إن ائتمنتها على سرك خانتك
    وإن تكلمت لك عن غيرك فاعلم أنها ستتكلم عنك



    عاشت على المجامله والتملق للوصول لأهدافها
    وصلت أعلى المناصب بمثل هذة الأساليب




    وجوه تمد لها يد الإحسان فتسيء لك
    تحسن النية بها...فتجد عكس ماظننت




    كثيرا ماتظن هي أنها غير واضحه للناس
    وأن من تتعامل معهم مغفلين




    ولا تعلم هي أنها أوضح من نور الشمس
    لكن ظلام إقامتها صوّر لها أن الظلمه تعم الجميع



    وجوه ليست ببعيدة عن النفاق
    أو لنقل إنها أساس النفاق ومرتعه




    وجوة طعنها فيك وغدرها هدف
    ولا اقول لها إلا الله يخلف


    إن استشرتها برأي رفعتك لهام السحاب
    وفي نفسها تتمنى لو أنك لاتخرج من الباب




    سكوتك عنها في نظرها غباء
    في حين أن الصمت أحيانا يعتبر دهاء



    فمثل تلك الوجوه ينبغي إن وجدتَ منها شي
    أن ترتقي بنفسك ولا تنزل لمستواها حتى لاتكون مثلها




    فكما قيل إذا جاريت في خلقا دنيئا فأنت ومن تجاريه سواء
    وإن أردت فكل ماتجده منها ضعه في صفحة النسيان


    فهي نعمة من رب رحيم رحمن
    وإن أساءت فاطلب من ربك لها الغفران




    وجو ه إن رأيت أنها تقبل النصح فانصحها
    وإن رأيت أن كلامك لايجدي معها فتجاهلها



    أنت تمتلك قلباً طيباً طاهراً متسامح
    إذاً فأنت لا تتماشى مع سياستها وعقلياتها




    إذاً فلتكن أكثر ثباتاً وتمسكاً بمثاليتك وأخلاقياتك
    واعمل على أن تقلب وجوهاً تواجهك إلى الوضوح



    وجوه لم يسلم أحد من غدرها أو مكائدها
    فكم شخص منا قد صُدم وصادف هذه المواقف



    من منا من وثق في شخص وأمِن له فخانه
    وكشفت له الأيام زيف هذه الثقة



    من منا من لم يبتسم في وجهه ويثنى عليه
    ويكتشف أن هذا ماهو إلا نفاق وزيف يجيده المقنعون



    شيءٌ ما يحيرني ....!!!!!


    مالذي يجبر شخص على التصنع والتملق والمجامله لإنسان
    هو لايستحق ...



    إن أثنيت على شخص وهو لا يستحق...فأنت مجامل



    وإن وعدت بشي وأخلفته ....فأنت منافق



    وإن أؤتمنت على سر لتحفظه وخنته إستهانة بصاحبه...فأنت منافق



    نعم منافق ....هل استغربت ...!!!!!!



    إن كنت تحمل إحدى الصفات الثلاث فأنت من فئه المنافقين



    إثباتاً لقوله صلى الله عليه وسلم :آية المنافق ثلاث

    إذا حدث كذب
    وإذا وعد أخلف
    وإذا أؤتمن خان




    ولا يأخذ بك الغضب مأخذه إن نُعتَ أو نُوديتَ بالمنافق
    فأنت من جلبته لنفسك باخلاقياتك وسلوكك



    ومن منا يرضى أن يوصف بهذا الوصف
    من منا يرضى أن يكون منافق .لا يقبل بهذا أحد



    إذاً هي فرصه لأنفسنا أن ننزع الأقنعه عن وجوهنا
    وأن نتعامل بقلوب طيبة وعلى سجيتها



    دعوة لتصافي القلوب ...ونزع الأحقاد من عروقها
    دعوة للوضوح والشفافية في المشورة والنصح



    ألا نريد أن نكون من السبعة الذين يضلهم الله بظله
    يوم لا ظل الا ظله ذكر منهم..إثنان تحابا في الله
    فتجمعا عليه وتفرقا عليه


    مما راق لي كثييييييييراً, فأحببت أن أنقله لكم ( مع بعض التصرف)..
    أخر تعديل بواسطة a7rar ، 12 -03 -2011 الساعة 20:26 بتوقيت مكّة المكرّمة

  2. #2
    مشرفة الأفاق الأدبية
    هذا المستخدم ليس لديه حالة
     
    الصورة الرمزية hala_l
    تاريخ التسجيل
    12-10-2009
    المشاركات
    7,151

    إفتراضي

    فمثل تلك الوجوه ينبغي إن وجدتَ منها شي
    أن ترتقي بنفسك ولا تنزل لمستواها حتى لاتكون مثلها
    سلمت وسلم طرحك الهادف

    ثانكس هدهوده على التوقيع الووواوو
    منوره ورد وربي لايحرمنا من هالمجهود
    ماشاء الله

  3. #3
    مراقبة عامة
    is Always ..... BusSsSsy ..... :D
     
    الصورة الرمزية huda71
    تاريخ التسجيل
    19-02-2009
    المشاركات
    10,774

    إفتراضي

    بارك الله فيكي يا أحرار .. الموضوع غاية في الأهمية




  4. #4
    عضو شرف
    هذا المستخدم ليس لديه حالة
     
    الصورة الرمزية fahad9933
    تاريخ التسجيل
    19-06-2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    14,138

    إفتراضي

    يا سبحان الله ...موضوع في صميم السكرة بعد ان وضحة الفكرة
    وكانكي على علم بالخافي ولكن اعلم ان الله يدلل في الخير بيد حامليه

    كم من مقنع ومقنعة قد حملوا على عاتقهم إلباس الناس جميعا القناع الذي تقنع به
    وهدفه الوحيد ان يكون صاحب الحق هو الشاذ في محيط المقنعين
    فضاع الطيب في زحمة الشر وغادر الخير من ساحتهم بسوء افعالهم

    ولكن هيهات ان يرتضي رب قد خلق الانسان وبداخله بذرة الخير ان يستمر المقنعون بيننا
    فالله دائما يسلط بلسان المقال ليصف الحال ويكشف السوء بيد صاحبه بعد ان امتلئ قلبه به
    ففاض به بيننا لكي يفضحه بعقر داره

    اقنعة من نار قد لبسها الفجار ليكونوا بيننا ابرار
    فلم يكن لهم صبرا عليها وقد احرقت منهم الوجوه وبان ما يخفون

    وسرعان ما انتزعوها بايديهم لتكون خاتمتهم ذكرى السوء والاجحاف والجفاف الذي زرعوه بقلوب من احبوهم
    ونصحوهم ووجهوهم ونفعوهم ولم يضروهم قط يوم بل ضحوا بسعادتهم لكي يحموا اعراضهم وكفوا الشر عنهم بالبعد عن ساحتهم وحتى يحفظوهم من الفتن التي فتنوا بها لطيبة قد جبلوا عليها واحتسبها غيرهم انها ضعف الخائفين

    وقد ان الاوان ان ينتفظ الحق بلسان المحقين وان تقوم ثائرة الطيب المسكين على صاحب السكين
    المشحوذة بالحسد والحقد والكراهية التي كان غمدها الدم البارد والجمود القاتل والاجفاف المجحف
    عليهم وعلى كل من هم في مصفهم والطيور على اشكالها تقع

    وليعلم كل متقوّل ان الله فوقه وان ظلم الاحباب.. و غيبة من اغتاب... هي طرق للابواب... وستفتح عليه يوم الحساب
    فاين السبيل في الخلاص من حق....... الله طالبه من عباده هؤلاء

    دمتي اختي الكريمة تتلمسين الحاجة وتضعين اليد على جرح غائر
    قد نبشته انا هنا في موضوعك حزنا على ما فاتني من خير كثير لعلي قد ضيعته بجهل اسمه الطيبة
    وغباء اسمها الحنان...وود لم يقدره البخلاء لانهم لم يتعودوا عليه

    كل الشكر لك


    لا تفكر في المفقود حتى لا تفقد الموجود
    وياليتنا ملكنا الموجود وانما هو بعد الرحيل لأهله مردود

  5. #5
    مشرفة سابقة
    هذا المستخدم ليس لديه حالة
     
    الصورة الرمزية a7rar
    تاريخ التسجيل
    03-05-2009
    المشاركات
    8,534

    إفتراضي

    الله يسلمك أخيتي...

    هلافيك هالة.. منورتني..

    إقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة hala_l
    فمثل تلك الوجوه ينبغي إن وجدتَ منها شي

    أن ترتقي بنفسك ولا تنزل لمستواها حتى لاتكون مثلها

    سلمت وسلم طرحك الهادف






    وبارك فيكي هدى...

    حللت أهلاً أختي هدى..منورة..



    إقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة huda71
    بارك الله فيكي يا أحرار .. الموضوع غاية في الأهمية






    سيسقط القناع عن وجه لابسه , رغم تمسكه الشديد ومحاولة التلبس به , وإيهام الكل بأنه التقي النقي ذو اليد الطولا في الخير , وغيره ممن يشير إليهم هم المزيفون المقنعون ..لكن أخي فهد هيهات أن تنطوي مثل هذه الأكاذيب التي يصدرها المقنعون على ارباب العقول السليمة ..دائماً المتصنع لابس قناع التقى لا يمكن أن يستشعر حقيقة التقوى أو الأخلاق الرفيعة , فتجد المبالغة الشديدة في أفعاله وأقواله وفي صفه لنفسه وما يقدمه من أفعال خيرة, لآنها ليست حقيقة بل هي من صنع الخيال محاولاً صياغتها في أفضل إسلوب , وهنا ينكشف زيفها وزيف من يتصنعها , فينكشف القناع...ولايزال يحاول الباس قناعه الذي يلبسه للغير على أمل تزييف الحقيقة ,وينسى أن الله عادل وأمر بالعدل وحكمه بين عباده عدل , إذا لا غرابة إن انكشف أمره وتحقق العدل.

    مشاركة جميلة أخي فهد أتضحت فيها الصورة جلية عن حقيقة الوجوه المقنعة..

    مشكور على المرور أخي فهد..



    إقتباس:
    المشاركة الأصلية كتبت بواسطة fahad9933
    يا سبحان الله ...موضوع في صميم السكرة بعد ان وضحة الفكرة
    وكانكي على علم بالخافي ولكن اعلم ان الله يدلل في الخير بيد حامليه

    كم من مقنع ومقنعة قد حملوا على عاتقهم إلباس الناس جميعا القناع الذي تقنع به
    وهدفه الوحيد ان يكون صاحب الحق هو الشاذ في محيط المقنعين
    فضاع الطيب في زحمة الشر وغادر الخير من ساحتهم بسوء افعالهم

    ولكن هيهات ان يرتضي رب قد خلق الانسان وبداخله بذرة الخير ان يستمر المقنعون بيننا
    فالله دائما يسلط بلسان المقال ليصف الحال ويكشف السوء بيد صاحبه بعد ان امتلئ قلبه به
    ففاض به بيننا لكي يفضحه بعقر داره

    اقنعة من نار قد لبسها الفجار ليكونوا بيننا ابرار
    فلم يكن لهم صبرا عليها وقد احرقت منهم الوجوه وبان ما يخفون

    وسرعان ما انتزعوها بايديهم لتكون خاتمتهم ذكرى السوء والاجحاف والجفاف الذي زرعوه بقلوب من احبوهم
    ونصحوهم ووجهوهم ونفعوهم ولم يضروهم قط يوم بل ضحوا بسعادتهم لكي يحموا اعراضهم وكفوا الشر عنهم بالبعد عن ساحتهم وحتى يحفظوهم من الفتن التي فتنوا بها لطيبة قد جبلوا عليها واحتسبها غيرهم انها ضعف الخائفين

    وقد ان الاوان ان ينتفظ الحق بلسان المحقين وان تقوم ثائرة الطيب المسكين على صاحب السكين
    المشحوذة بالحسد والحقد والكراهية التي كان غمدها الدم البارد والجمود القاتل والاجفاف المجحف
    عليهم وعلى كل من هم في مصفهم والطيور على اشكالها تقع

    وليعلم كل متقوّل ان الله فوقه وان ظلم الاحباب.. و غيبة من اغتاب... هي طرق للابواب... وستفتح عليه يوم الحساب
    فاين السبيل في الخلاص من حق....... الله طالبه من عباده هؤلاء

    دمتي اختي الكريمة تتلمسين الحاجة وتضعين اليد على جرح غائر
    قد نبشته انا هنا في موضوعك حزنا على ما فاتني من خير كثير لعلي قد ضيعته بجهل اسمه الطيبة
    وغباء اسمها الحنان...وود لم يقدره البخلاء لانهم لم يتعودوا عليه

    كل الشكر لك

معلومات عن الموضوع

Users Browsing this Thread

هناك الآن 1 مستخدم يتصفّح هذا الموضوع.(الأعضاء 0 والزوار 1 )

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •