تعتبر زيادة الوزن أثناء الحمل علامة صحية على تطور الجنين ، لكن بعض الحوامل يزيد وزنهن بشكل مبالغ فيه، وقد يدفعهن ذلك للبدء في اتباع حميات قاسية أثناء الحمل ، للتخلص من الوزن الزائد ، أو خوفًا من البدانة بعد الولادة .
تلك الحميات قد تضر جنينك وتضرك في نفس الوقت ، فحينها ستحرمين جسمك من المواد الأساسية اللازمة له ، كالمعادن والفيتامينات ، وحمض الفوليك الضروري لكِ وللجنين ، وبذلك تكونين قد حرمتِ جنينك أيضًا من الاستفادة بغذاء صحي يستمده منكِ.

فكيف توفقين بين رغبتك في الحفاظ على رشاقتك ، وعدم إيذاء نفسك وجنينك؟

يجب أولاً أن تعلمي أن زيادة الوزن أثناء الحمل أمر طبيعي ، بل ومن المقلق ألا يحدث ، فإذا كنتِ تتناولين وجبات متوازنة مغذية ، فلا تقلقي ؛ لأن جسمك سيعمل تلقائيًا على استعادة وزنه الصحيح تدريجيًا بعد الولادة .

يمكنك كذلك عدم الإكثار من النشويات والسكريات ، فهي من أهم أسباب زيادة الوزن ، ويمكنك الاستعاضة عن السكريات مثلاً بالفاكهة ، فهي مفيدة من جهة ، ولا تساعد على زيادة الوزن من جهة أخرى .

والزيادة الصحية في الوزن هي تلك التي تحدث تدريجيًا ، ففي الثلث الاول من الحمل يبدأ جسمك في اكتساب بضعة كيلو جرامات ، وفي الثلث الثاني تكون الزيادة بطيئة وتميل للثبات ، ثم تكسبين مزيدًا من الوزن في الثلث الأخير ، حين يبدأ طفلك في اكتمال النمو
، وإذا كنتِ تسيرين بشكل صحيح في تناول الوجبات ، ستجدين انكِ على نهاية الحمل قد اكتسبتٍ حوالي من 10 إلى 12.5 كيلو جرام .

ولا تنسي الاعتماد في غذائك على الحليب والخضروات والفاكهة والبروتين .